الاستجابة المناعية النوعية ذات وسيط خلطي - فضاء علوم الحياة و الأرض

الاستجابة المناعية النوعية ذات وسيط خلطي

إضافة إلى المسلك الخلوي للاستجابة المناعية، نجد كذلك المسلك الخلطي و الذي يتميز بتدخل الكريات اللمفاوية B المسؤولة عن إفراز مضادات الأجسام.

  • الكشف عن الاستجابة المناعية النوعية ذات وسيط خلطي

قصد الكشف عن وجود مضادات الأجسام في المصل و كيفية تأثيرها، تم إجراء التجربة التالية :

    • نأخذ أربعة حيوانات كوباي متلائمة نسيجيا (تتوفر على CMH متشابه).
    • نحقن الكوباي A بالذوفان الدفتيري، ثم بعد 15 يوما نستخلص عينة من مصله.
    • نحقن هذا المصل للكوباي B الذي يبقى حيا، ثم نعرض عينتين من نفس المصل للترشيح، إحداهما على جزيئات مسحوق تتوفر على الذوفان الدفتيري (نحصل على الرشاحة 1) و الأخرى على جزيئات لا تتوفر على هذا الذوفان (الرشاحة 2).
    • نحقن الرشاحة 1 للكوباي C ثم نحقنه بسمين الدفتيريا، فيموت، بينما نحقن الرشاحة 2 للكوباي D الذي يبقى حيا رغم حقنه بسمين الدفتيريا.

تمثل الوثيقة التالية ظروف هذه التجربة و نتائجها.

الكشف عن وجود مضادات الأجسام في المصل

يتوفر مصل الكوباي A على مضادات أجسام ضد سمين الدفتيريا (لكونه مُمنع ضده بعد حقنه بالذوفان الدفتيري)، و بالتالي فحقن هذا المصل للكوباي B مكنه من مقاومة السمين الدفتيري.

عند حقن الرشاحة 1 الناتجة عن مصل الكوباي A للكوباي C يلاحظ موت هذا الأخير، مما يدل على أن هذه الرشاحة لا تتوفر على مضادات الأجسام. يفسر هذا الأمر بكون المرشح 1 يتوفر على جزيئات مسحوق ذات ذوفان دفتيري ترتبط به مضادات الأجسام، فتكون الرشاحة 1 خالية من هذه المضادات.

ساهمت الرشاحة 2 في تمنيع الكوباي D لكونها تتوفر على مضادات الأجسام (التي لم ترتبط بجزيئات المسحوق بسبب غياب الذوفان).

نستنتج من هذه التجربة على أن مضادات الأجسام تكون متواجدة في المصل و ترتبط بعناصر مولد المضاد بشكل نوعي بهدف القضاء عليه.

للتعرف على طبيعة مضادات الأجسام، نقترح شكلي الوثيقة الموالية، و التي تمثل نتائج عملية فصل البروتينات المصلية بواسطة تقنية الهجرة الكهربائية و ذلك قبل و بعد حقن ذوفان الكزاز.

الكشف عن الطبيعة الكيميائية لمضادات الأجسام

المقارنة : قبل حقن ذوفان الكزاز، كانت نسبة الزلال مرتفعة بينما كان تركيز الكريوينات α و β و γ ضعيفا نسبيا. لكن بعد حقن ذوفان الكزاز، لوحظ ارتفاع ملحوظ في نسبة الكريوينات γ.

الاستنتاج : مضادات الاجسام المتدخلة خلال الاستجابة المناعية الخلطية عبارة عن كريوينات γ، هذه الجزيئات البروتينية من طبيعة الكريوينات المناعية Immunoglobulines و يُرمز لها بـ Ig.

  • بنية و أصناف مضادات الأجسام و الخلايا المسؤولة عن إنتاجها

تمثل الوثيقة التالية بنية مضادات الأجسام و مختلف أصنافها.

بنية و أصناف مضادات الأجسام

تتميز جزيئة مضادات الأجسام ببنية مكوان أساسا من :

  • سلسلتين متماثلتين خفيفتين.
  • سلسلتين متماثلتين ثقيلتين.

ترتبط هذه السلاسل الأربعة فيما بينها مكونة جزيئة على شكل حرف Y. و قد بينت التحاليل على أن كل سلسلة من هذه السلاسل تحتوي على منطقتين :

  • منطقة تابثة متشابهة لدى جميع مضادات الأجسام المنتمية لنفس الصنف.
  • منطقة متغيرة مختلفة من مضاد أجسام لآخر، و تكون هذه المنطقة في نهاية ذراعي مضاد الأجسام، حيث تشكل موضعا لتثبيت المحدد المستضادي، مما يدل على نوعية مضادات الأجسام تجاه مولد مضاد معين.
تتواجد مضادات الأجسام في خمسة أصناف أساسية :

  • مضادات الأجسام IgG : ذات بنية أحادية، تتواجد في المصل و خارج الخلايا و يتميز بتثبيت عامل التكملة و تسهيل البلعمة و إبطال مفعول السمينات و الحُمات.
  • مضادات الأجسام IgA : ذات بنية أحادية على مستوى المصل، و بنية ثنائية على مستوى الإفرازات (اللعاب، الدموع، العصارة الهضمية…)، تتدخل في القضاء على الطفيليات و إبطال مفعول السمينات و الحمات.
  • مضادات الأجسام IgM : ذات بنية أحادية على مستوى المستقبلات الغشائية للمفاويات B، و بنية خماسية على مستوى الدم، حيث تعتبر أول متدخل ضد عوامل التعفن.
  • مضادات الأجسام IgD : ذات بنية أحادية، توجد على مستوى سطح الكريات اللمفاوية B، و تلعب دور مستقبل غشائي، كما أنها تتواجد بتركيز ضعيف جدا في المصل.
  • مضادات الأجسام IgE : ذات بنية أحادية، تتواجد بتركيز ضعيف جدا في المصل، و تتدخل في مقاومة الطفيليات، و إحداث الحساسية المفرطة.

تعتبر البلزميات المرحلة الأخيرة لنضج اللمفاويات B. هذه البلزميات، و على خلاف اللمفاويات B، تتميز بحجم أكبر من السيتوبلازم تشغله الشبكة السيتوبلازمية الداخلية و جهاز غولجي، الشيء الذي يدل على نشاط هذه الخلايا في إنتاج البروتينات و خاصة مضادات الأجسام.

تمثل الوثيقة التالية رسوما للخلايا اللمفاوية B و الخلايا البلزمية.

الخلايا المسؤولة عن إفراز مضادات الأجسام

  • كيفية عمل مضادات الأجسام

بهدف الكشف عن الكيفية التي تعمل من خلالها مضادات الأجسام على القضاء على مولد المضاد، تم إجراء التجربة التالية :

    • نضع داخل علبة Petri مولدات مضاد و مضادات أجسام منفصلة عن بعضها البعض في حفر مهيأة على مستوى الجيلاتين.
    • تنتشر هذه الجزيئات في اتجاهات مختلفة، و عند ارتباط مولد المضاد بمضاد الأجسام، يتكون قوس يسهل رصده على العلبة.

يُمثل الشكل أ من الوثيقة أسفله ظروف و نتائج هذه التجربة، بينما يبين الشكل ب رسما تفسيريا للجزيئات على مستوى الأقواس التي تظهر في العلبة.

الكشف عن الارتباط بين مولد المضاد و مضادات الأجسام و تشكل المركب المنيع Complexe immun

في الحفرة 1 تم وضع مصل قُنية مُمنعة ضد الزلال المصلي للثور (SAB)، أي أن هذا المصل يتوفر على مضادات الأجسام التي تنتشر من الحفرة 1 في اتجاه باقي الحفر، إلا أن الأقواس المُشكلة لم تظهر إلا بين الحفرتين 1 و 2 و الحفرتين 1 و 6. يفسر هذا الأمر بكون الحفرة 2 تضم رشاحة SAB و الحفرة 6 تضم مصل الثور، الذي يتوفر بدوره على SAB، و بالتالي فمضادات الأجسام المنتجة من طرف القنية نوعية تجاه SAB، حيث أنها لا ترتبط مع مصل الحيوانات الأخرى.

يدل تشكل الأقواس على حدوث ارتباط بين مضادات الأجسام و بروتينات SAB التي تعتبر بمثابة مولد المضاد، حيث يتشكل مركب يسمى المركب المنيع.

تتدخل مضادات الأجسام بطرق مختلفة :

  • إبطال المفعول : ترتبط مضادات الأجسام بواسطة مواقع تثبيتها النوعية مع المحددات المستضادية للسمينات و الحمات و البكتيريات، مُشكلة المركب المنيع، و بالتالي فهي تمنع فعلها و تأثيرها، إلا أن التخلص النهائي منها يتطلب آليات أخرى كالبلعمة.
  • تسهيل البلعمة : تتوفر الخلايا البلعمية على مستوى غشائها الخارجي على مستقبلات تتعرف على الجزء الثابت لمضادات الأجسام، الشيء الذي يسمح ببلعمة المركب المنيع و إقصاء مولد المضاد.
  • تنشيط عامل التكملة : يتم بواسطة المسلك الكلاسيكي، حيث تُنشط مضادات الأجسام المرتبطة بمولد المضاد، بروتينات عامل التكملة مما يسبب تشكل مركب الهجوم الغشائي، و بالتالي القضاء على مولد المضاد.
  • مراحل انتاج مضادات الأجسام

يمر انتاج مضادات الأجسام خلال الاستجابة المناعية ذات وسيط خلطي عبر ثلاثة مراحل أساسية، تلخصها الوثيقة التالية.

مراحل إنتاج مضادات الأجسام (الانتقاء اللمي)

مراحل انتاج مضادات الأجسام :

  • بعد اكتساب كفايتها المناعية، تبقى اللمفاويات B الناضجة في حالة خمول و يكون غشاؤها مكسوا بالملايين من مضادات الأجسام من الصنف IgM، التي تعتبر بمثابة مستقبلات غشائية قادرة على التعرف على مولد مضاد مُحدد، تكون نوعية تجاهه.
  • عند دخول مولد مضاد معين إلى الجسم، لا ترتبط محدداته المستضادية إلا بالكريات اللمفاوية B ذات المستقبلات الغشائية المطابقة لها، إنه الانتقاء اللمي.
  • يتم تنشيط الكريات اللمفاوية B التي تتوفر على مستقبلات غشائية نوعية لهذا المولد المضاد، فتنقسم مُشكلة لمة نوعية، إنه التوسع اللمي.
  • تتحول اللمفاويات B إلى بلزميات قادرة على إنتاج مضادات أجسام نوعية تجاه مولد المضاد، إنه التفريق.

شارك الموضوع

نبذة عن الكاتب

أستاذ الثانوي التأهيلي في مادة علوم الحياة والأرض، يزاول التدريس حاليا بالثانوية التأهيلية إبن خلدون بتيط مليل (نيابة مديونة). حاصل على الإجازة في العلوم النباتية بكلية العلوم ابن امسيك، وحاصل كذلك على الماستر المتخصص في البيوتكنولوجيا ومقاربة الجودة بذات الكلية.

باقي فقرات الفصل :

مناقشة الموضوع

57 تعليق في ”الاستجابة المناعية النوعية ذات وسيط خلطي“

    • سمير أيوبي
      يوم

      مرحبا بك أستاذي العزيز وشكراً على تفاعلك، سأضيف هذا المورد في أقرب وقت.

    • سمير أيوبي
      يوم

      الزلال ويسمى كذلك الألبومين Albumine هو عبارة عن جزيئات بروتينية تلعب عدة أدوار مهمة في جسم الكائنات الحية، ويتم تركيبها على مستوى الكبد. كما أنها تتواجد في مجموعة من المواد مثل أبيض البيض والحليب…

  1. السلام عليكم، من فضلكم أريد توضيحا ان أمكن حول:
    – مصير عناصر غير الذاتي ( بكتيريات …) التي تتسرب نحو الخارج بعد انفجار الخلية ( ظاهرة الانتحار الخلوي ).
    فمثلا فيروس الملاريا عندما يتطفل على كريات الدم الحمراء ينسل نحو الداخل فيتكاثر، يؤدي بالخلية الى الانفجار وبالتالي تسرب الفيروسات من جديد.
    – فهل ينطبق نفس الشيء على باقي عناصر غير الذاتي ( بكتيريات …) ام هناك حواجز تمنع الفيروس من التكاثر.
    وشكـــــــــــــرا 🙂 🙂

    • بعد إنفجار الخلية، المفروض أن تتعرض بقاياها للبلعمة بواسطة البلعميات الكبيرة… بالنسبة للفيروس ستعمل الخلايا المناعية على تدميره بإثارة الإستجابة المناعية الخلوية أو الخلطية.

  2. أستاد الله يخليك بغيت نسولك و كنتمنى تجاوبني
    الاستاد ديالنا فالقسم قلنا كاين 3 ديال الحلات كتدخل فيهم الاستجابة المناعية الخلطية عطنى جوج منهم و قالنا قلبوا على التالت :
    1 – حالة مولدات المضاد حرة و متحركة : كالسمينات و الفيروسات …
    2- حالة المولدات المضاد الغشائية : كالفطريات و الديدان ..
    3- ???

  3. الموقع جميل وراءع يا استاد العزيز
    ممكن يا استاد تقول لية كيفاش نفرق بين الاستجابة المناعية الخلطية والخلوية
    كنتمنا ترد علية فاقرب وقت يا استاد وشكرا جزيلا

    • خلال الإستجابة الخلطية هناك تدخل مضادات الأجسام و التي تكون متواجدة في المصل، أما الإستجابة الخلوية، فخلالها تتدخل الخلايا اللمفاوية T.

  4. سلام استاذ شكرا لك استفدت كثيرا عافاك استاذ بغيت نسولك
    هل اللمفاويات المساعدة TH ترتبط دائما مع اللمفاويات B لتنشيطها ام احيانا ترتبط معها
    وشكرا

    • احمدي الله ا هاد البنت ملي لقيتي اللي يعطيك وقت و يشرح ليك و يدير فيديوهات واش مكتمرغيش على قبل درس واحد دايرا هاد الحالة و بالغوات من الفوق- عيب عليك و الله \ و مازال كتنفخي \ قراي بعدا غير شوية من داكشي اللي قرا الاستاذ ا وصل ليه و هادشي كيديرو فسبيل الله \ الله يهديك.

  5. ممكن دروس الجيولوجيا و لو حتى بدون دروس أفكر
    المهم هو الدرس
    عندنا أستاذ سبق دروس الجيولوجيا على الدروس الأخرى
    عتقووونا
    أنا ملي كنشوف فالمرتب كتجيني الدوووخا :”(

  6. salut ostad.merci pour le cours qui est bien organisé.j’ai une remarque conçernat le soi.d’apres mes connaissances nous les etres humains nous contenons aussi le non soi dans notre organisme.je crois les lentilles des yeux.si oui.j’aimerai savoir pourqoi notre systeme de defences n’attaque pas ce non soi.et merci

أترك ردا