منهجية الاسترداد المنظم للمعارف - فضاء علوم الحياة و الأرض

منهجية الاسترداد المنظم للمعارف

يهدف سؤال الاسترداد المنظم للمعارف (السؤال المقالي)، إلى التأكد من اكتساب و ضبط المعارف بخصوص أحد أجزاء درس معين. يتميز سؤال الاسترداد المنظم للمعارف بغياب الوثائق (ليس هناك استثمار لوثائق معروضة)، كما أنه يعرض المحاور الاساسية التي يجب الإحاطة بها خلال صياغة الإجابة.

يمكن تدعيم الإجابة برسوم تخطيطية مناسبة، كما أن تصميم النص المقالي المنجز يجب أن يكون متناسقا و واضحا للقارئ.

تُخصّص لسؤال الاسترداد المنظم للمعارف 4 نقط من موضوع الامتحان الوطني الموحد لمسلكي علوم الحياة و الأرض و العلوم الرياضية “أ”، و 5 نقط بالنسبة لمسلك العلوم الفيزيائية، من أصل 20 نقطة للموضوع كاملا، و الذي تختلف مدة إنجازه حسب المسالك (3 ساعات لمسلكي علوم الحياة و الأرض و العلوم الفيزيائية، و ساعتان لمسلك العلوم الرياضية “أ”). لهذا، يجب اعتماد منهجية دقيقة و منظمة خلال إنجاز النص المقالي، مع تخصيص المدة الزمنية المناسبة لإنجازه.

توجيهات لإنجاز النص المقالي

  • التحضير على ورقة التسويد :
    • قراءة نص السؤال جيدا، لتحديد و كتابة عناوين المحاور الأساسية التي يجب التطرق إليها أثناء الصياغة. تعتبر هذه العملية أساسية لتجنب الخروج عن الموضوع.
    • تحديد الأفكار الأساسية لكل محور، مع الانتباه إلى مطابقتها لما هو مطلوب في نص السؤال.
    • بعد تحديد المحاور و مضامينها الأساسية، يجب العمل على وضع تصميم مناسب و متسلسل للأفكار المدرجة، كما أن تناسقها يعتبر عاملا أساسيا لسهولة استيعاب مضمون النص من طرف القارئ.
    • توقع الرسوم التخطيطية التي قد تلائم محاور النص المقالي المُنجز.
  • مراحل صياغة النص المقالي على ورقة التحرير :
    • إنجاز مقدمة مناسبة للنص المقالي، و التي يجب أن تتوفر فيها الشروط التالية :
      • يجب أن تستعرض الموضوع المراد معالجته بشكل عام و دون الخوض في التفاصيل.
      • يجب أن تضم الإشكالية المُراد التطرق إليها خلال النص (دون الإجابة عليها)، و ذلك بطرح تساؤل أو تساؤلات، ستتم الإحاطة بها خلال العرض.
      • يُستحب أن يتم إنجاز المقدمة بعد الإنتهاء من صياغة العرض، حتى تكون شاملة للموضوع.
    • إنجاز عرض ملائم، و الذي يجب أن يشمل :
      • تصميما واضحا للنص، و ذلك بإعطاء عناوين للمحاور الأساسية، دون الإكثار منها. عنوان لكل محور.
      • ربط الأفكار الاساسية لكل محور على شكل فقرات متسلسلة و متناسقة، و سهلة الاستيعاب. يمكن عنونة الأفكار الأساسية في حالة ما إذا كان محتوى المحور طويلا.
      • إدراج رسوم تخطيطية مناسبة و معنونة، كما لا يجب الإكثار منها، إلا في حالة ما إذا طُلب ذلك في نص السؤال.
      • يجب العمل على الربط بين المحاور الأساسية، و الانتقال من فقرة إلى أخرى باستعمال عبارات مناسبة.
    • صياغة خاتمة تتميز بـ :
      • تجميع مختلف الأفكار المعروضة في النص على شكل حصيلة تُجيب على التساؤلات المطروحة في المقدمة، بشكل موجز.
      • يمكن استغلال مضمون العرض للانفتاح على إشكاليات أخرى.
      • يمكن كذلك إدراج خطاطة تركيبية مبسطة إذا أمكن ذلك.
  • تجنب ما يلي :
    • الخروج عن الموضوع و المحاور المطلوب التطرق إليها.
    • الاستظهار الحرفي لفقرات الدرس.
    • تكديس الكتابة و رداءة الخط.
    • نسيان الإحاطة بفكرة ما، ثم توجيه القارئ للاطلاع عليها في مكان غير مناسب من النص.
    • استعمال عبارات مختصرة و الكتابة في هامش ورقة التحرير.

شارك الموضوع

نبذة عن الكاتب

أستاذ الثانوي التأهيلي في مادة علوم الحياة والأرض، يزاول التدريس حاليا بالثانوية التأهيلية إبن خلدون بتيط مليل (نيابة مديونة). حاصل على الإجازة في العلوم النباتية بكلية العلوم ابن امسيك، وحاصل كذلك على الماستر المتخصص في البيوتكنولوجيا ومقاربة الجودة بذات الكلية.

مناقشة الموضوع

30 تعليق في ”منهجية الاسترداد المنظم للمعارف“

  1. mohamed tellaa
    يوم

    مع الأسف شتان ما بين المنهجية المقترحة وعناصر الإجابة المقترحة في الإمتحانات الوطنية و التى يعتمدها أغلب المصححين لورقة التلميد . ولقد اختار أغلب الأساتدة القفز على المنهجية و نصح التلميد بالإجابة مباشرة على الأسئلة الجزءية الواردة في الإسترداد المنظم للمعارف .

    • سمير أيوبي
      يوم

      مرحبا بك أستاذ الطلاع على مداخلتك القيمة، هذا صحيح، من المفترض أن يتمرن التلاميذ على تركيب المعلومات في المستويات الأولية ثم التمرن على صياغة النص المقالي ابتداء من الجذع المشترك، و هذا يتطلب توجيها من الأساتذة بطبيعة الحال.

  2. اعتقد ان الاشكال الذي نواجهه كتلاميذ في مادة علوم الحياة و الارض هو اشكال منهجي . فهل لك ان تقدم لنا بعض التوجيهات فيما يخص تحليل الوثائق وتنظيم الاجابات ؟ و شكرا

أترك ردا